أفضل سن لتعلم القرآن الكريم عبر الإنترنت

أفضل سن لتعلم القرآن الكريم عبر الإنترنت

 

 

هل طفلي صغير جدًا لبدء برنامج عبر الإنترنت؟ ربما تكون أقصر إجابة هي، ربما. أحد أكثر الأسئلة شيوعًا وطرحًا في شبكة اقرأ. يريد الوالدان معرفة العمر المناسب لأبنائهم لبدء تعلم القرآن الكريم عبر الإنترنت.

في اقرأ، لدينا أطفال لا تتجاوز أعمارهم 5 سنوات، قادرون على إنهاء المهمة والالتزام لنهاية الفصل. ومع ذلك، بحكم تجربتنا، فإن العمر المثالي، والذي أوصى به نبينا الحبيب (صلى الله عليه وسلم) ، هو عمر 7 سنوات.

ففي دراسة أجرتها جامعة براون عام 2014، توصلوا إلى أن المسؤوليات ومعظم العادات تتكون لدى الأطفال عند سن 9 سنوات، أي حوالي الصف الثالث. لذا، فإن من الأفضل البدء في تشجيعهم قبل ذلك العمر. سبحان الله، قبل أكثر من 1000 عام ، قام النبي محمد (صلى الله عليه وسلم) بإخبارنا هذه المعلومات بالفعل.

إذا لديك الرغبة في تعريف أطفالك بالتعلم عبر الإنترنت قبل سن 7 سنوات، فإن المفتاح هو الارتباط بهم والعمل معهم. يحتاج المتعلمون الصغار إلى الدعم ويجب  أن يكون أحد الوالدين أو الوصي متواجدًا أثناء الفصل لمساعدتهم في استخدام الماوس والنقر فوق العناصر والتحدث إلى المعلم.

أما بالنسبة للمتعلم الصغير، سواء كان يبلغ من العمر 7 سنوات أو أصغر، فإن المفتاح هو دعم الوالدين أو الأوصياء. إذا كانوا متحمسين وجاهزين لمشاركة الفصل مع الطفل، فإن النجاح سيكون أكبر بكثير. يتمتع الوالدان بالقدرة على جعل التجربة ممتعة، وهو شيء يتطلع إليه الأطفال عندما يكونون مع والديهم ويلعبون على الكمبيوتر.

بدلًا من جعلها فصلًا رسميًا ، امنح نفسك وقتًا كافيًا للراحة. وخذ وقتًا للاستيقاظ و “التخلص من السخافات”، واجعلها ممتعة وخفيفة.  أما بالنسبة إلى الطلاب الصغار الذين لا تتجاوز أعمارهم 7 أعوام أو أقل، نوصي بفصول دراسية لا تزيد مدتها عن 30 دقيقة.

تهانينا على هذه الخطوة المهمة في تعليم طفلك وخلق حب دائم للقرآن!

نسأل الله أن يوفق  أبناءنا و أن يهديهم إلى الصراط المستقيم دائمًا. آمين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *